نوير يحكي عن اصعب دقائق في نهائي الابطال



نوير يحكي عن اصعب دقائق في نهائي الابطال

وصف مانويل نوير حارس مرمى بايرن ميونخ الدقائق الأخيرة من نهائي دوري أبطال أوروبا أمام باريس سان جيرمان بأنه الأصعب على الإطلاق.

فاز بايرن ميونخ بلقب دوري أبطال أوروبا بفوزه على بي اس جي 1-0 على ملعب النور في لشبونة، وهو هدف سجله كينجسلي كومان في الفريق الذي نشأ في صفوفه.

"من الصعب فهم كل هذا بعد وقت قصير من المباراة،" وقال نوير في تصريحات أبرزها موقع ناديه.
"كانت الفرحة ساحقة بعد صافرة النهاية، بالطبع،" قال.

"الدقائق الخمس الأخيرة من الوقت الإضافي كانت صعبة، كنا جميعا ننتظر الحكم لصافرة المباراة، قال.
"لقد فزنا وفزنا باللقب، إنه حلم تحقق لنا جميعاً".

وسجل الفرنسي كينغسلي كومان هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 59 بضربة رأسية.
ولد في باريس، في سن الثامنة، وانضم إلى باريس سان جيرمان وأمضى 10 سنوات في النمو والنشأة. ولكن في النهاية كان كابوس نادي العاصمة الفرنسية.

أدرك باريس سان جيرمان، الذي أمضى تسع سنوات في إنفاق مئات الملايين من اليورو لشراء أكبر نجوم كرة القدم، اليوم أنه بحاجة إلى تجنب التخلي عن مراهق يبلغ من العمر 18 عامًا قبل ست سنوات للفوز بدوري أبطال أوروبا.

وفاز بايرن ميونيخ باللقب السادس في تاريخه، ليعادل ليفربول في المركز الثالث على سلم اللقب، خلف ريال مدريد وميلان.
كما فاز بايرن بالدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا للمرة الثانية في تاريخه، بعد أن فاز في عام 2013.
فاز بايرن ميونيخ في جميع مبارياته الـ11، وهي المرة الأولى في تاريخ البطولة.

وهد المباراة النهائية هي الثانية في التاريخ بين فرنسا والمانيا بعد نهائي 1976 بين بايرن ميونيخ وسانت اتيان.

وهي المباراة النهائية الثانية التي تقام على ملعب "لايت" في بنفيكا، بعد نسخة 2014، والثالثة عموماً في البرتغال.

وأصبح هانز فليك سادس مدرب ألماني يفوز بنفس الأذنين بعد أودو لاتيك وديتمار كريمر وأتمار هيتسفيلد وجوب هاينإكس ويورجن كلوب.